::اهلا و سهلا بكم :: الموقع الرسمي لـ الجبهة الديمقراطية الشعبية للشعب العربي في الأحواز:: للاتصال   ala7waz.media@gmail.com
مقالات  تخص الأحواز
 
أرشيف هذا العمود
المرأة الأحوازية English Web سايت فارسي الشبيبة الأحوازية 

حصان طرواده الفارسي و الامن القومي العربي

معابد زرادشت و مزدك (الحوزات) للتنويم المغناطسي المجوسي و صناعة القطيع المُفَرَّسْ المسلوب العقل , من مؤتمر نهاوند لكسرى يزدجرد الى بشرى خروج خسرو مجوس او برويز بابا(المهدي المنتظر)

الجزء الخامس و الاخير

تَشَيّع ام حِنْقٌ مجوسيٌ على الله و ثأرٌ فارسي

بسم الله الرحمن الرحيم

(يوم تُبْلَى السَرائِر , فما لَهُ من قوةٍ و لا ناصِر ,و السماءِ ذات الرَّجع , و الارض ِ ذات الصَّدع ِ, ءِانَّهُ لقَولٌ فَصلٌ ,و ما هوَ بالهَزل ِ ,ءِانَّهُم يَكيدُونَ كيداً , و اكيدُ كَيداً , فَمَهِّل الكافرينَ ءَامهِلهُم رُوَيدا).

الحقائق على الارض تنطق

هناك المشترك اليهودي-المجوسي-الانجيلي الصليبي الذي انتج اليوم كما الامس الحلف الصهيو-فارسي-الانجلو-اميركي,هذا المشترك هو العداء للاسلام و تمزيق بلاد العرب و ابادتهم كبشر و هو السبب الذي رُكل بموجبه الشاهنشاه آريا مهر بهلوي الى خزنة الفضلات الثقيله و لِيُؤْتَى بعابد النار خميني رئيسا لاحبار و رهبان الفرس المجوس ليبدأ قوله و هو متجه من مطار باريس الى عاصمة عبادة النار و التوثين المجوسي –تيهران- (لقد حكم العرب و الاتراك و الايوبيون الكرد و المغول و الانجليز و آن للفرس ان يحكموا , كان الحلف الفارسي-الصليبي بحصان طروادة الفاطميين و العبيديين و امتنان الغرب للفرس لمنعهم العثمانيين من ان يجعلوا القرآن يُرَتَّل في اوربا كما اردف مؤرخو الغرب انفسهم لحروب الفرس المجوس المتواصله لالتهام العراق مع العثمانيين بعد ان سرقه منهم عمر بن الخطاب و ابو بكر و المغيره ابن شعبه و القعقاع ابن عَمْرْ التميمي و سعد بن ابي وَقّاص و خالد بن الوليد و عمر بن العاص و ابي عبيده عامر بن الجراح و معد بن يكرب الزيدي و المثنى ابن حارث الشيباني و تأجج العداء الفارسي لفقهاء الاسلام خاصة ً لاحمد بن حنبل لانه من بني شيبان,فأدخلوا من انتقوهم  الى هذه الروايه المفتراة بمهاجمة بيت علي و كسر ضلع الزهراء حسب درجة الحقد لدى الفرس عليهم,كافأ الغرب الفرس فيما بعد بالاحواز و الجزر الثلاث الاماراتيه و اجزاء واسعه من العراق و اليوم يريدون مكافأة اكبر و هي وسط و جنوب العراق كله و البحرين العربيه,و سيكافئوهم , لان الفرس يملكون حصان طرواده الذي لا يملكه الغرب و صهيون و يملكون القطعان المُقَوْلبَه فارسيا و المنزوعة العقل مجوسيا و التي بها يستطيع الفرس نخر الاسلام و ابادة العرب و تمزيق بلادهم بخسرو مجوس او برويز بابا الذي لا ندري ما صلته بمحمد بن حسن العسكري بسردابه منذ 1200 سنه و لا ندري هل سيخرج من خراسان ليبيد العرب ام من سامراء ,فهل كان بنو هاشم فرسا فتَعَرَّبوا و كانوا مجوسا فأسلموا ؟

في عام 1987 قبيل انتهاء الحرب العراقيه الفارسيه لوقف الزحف الخميني المجوسي على العراق,اعطى اللوبي الصهيوني لممثليه المحافظون الجدد و بتوجيهات عَرَّاب الصهيو-صليبيه هنري كيسنجر مترافقاً مع توصيات مؤسسة راند الامريكيه الشهيره التقريرالآتي: بعد دراساتنا و بحوثنا المستفيضه نجد انه لابد من اقامة علاقات تحالف غير مرئيه مع ايران(الفرس) و اتباعها الشيعه الذين يدينون لها بالولاء  لا  لاوطانهم  و  لا  لانتمائهم القومي على امتداد البلاد العربيه و خاصة ً العراق و لبنان و الخليج مع توصيتنا بأن يُتْرَك لايران (الفرس) صنع خلايا و جماعات شيعيه و غض النظر عن ذلك بل و تشجيعه سِّراً في مصر و الشام و السودان و المغرب العربي بأساليبهم المعهوده بأجتذاب الفئات المدقعه في الفقر في هذه البلدان عن طريق المال و المساعدات, حيث بأمكان ايران(الفرس) تحريك الاتباع ضد اوطانهم عن طريق رجال الحوزات و هم مهيأون لذلك لما يكمن في معتقداتهم الفارسية الصياغه و الاهداف من روح ثأريه و عداء للعرب عامه و العراق خاصه, يوصل الى ما نرتجيه من مشروعنا القادم لتفتيت المنطقه و الهيمنه عليها بأعادة تجزئتها و  جعل اسرائيل القوه الاكبر في هذه المنطقه ابتداءاً من العراق ,فايران و اتباعها الشيعه قادرون على فعل مالا نستطيع فعله نحن في تنفيذ مشروعنا و تحقيقه على الارض.(انتهى تقرير مؤسسة راند) - في عام 1991 بدأ التنفيذ العملي لهذه التوصيه و بدأت الاتصالات مع ايران الفرس و ذهب اول وفد فارسي  من الفرس المتعرقين المستعربين و معهم من العراقيين من هم بقالبهم الفارسي العقائدي الى واشنطن للبديء للمرحله القادمه للتخطيط الصهيو- فارسي لاحتلال و انهاء وجود العراق – او  ليس هذا ما جرى و يجري على ارض العراق اليوم ام نحن مفترون.

 

ان اهم ما رَكَّزَ عليه الفرس هو عملية وَأدِ العقل ثم ادارته بآليه العمائم و  المراقد التي هي اوكار للعمل السياسي للهدف القومي الفارسي و استعراض القوه من منطلق (الدوله داخل دوله) في عملية صناعة جموع حصان طرواده المنوم مغناطيسيا المُقوْلَب فارسيا هنا و هناك, فالمراقد اولا هي البديل للفرائض و البديل عن الله في شأن التوحيد, لا بل زادوا عليها, مثلا زيارة الحسين( تعادل 70 حجه و 100 عمره مع نبي مُرْسَل),هذا عدا عن ثواب اللطم و البكاء ووو—الخ , حيث لا يتسع المجال هنا للخوض في هذه البُدَعْ و المُحْدَثات الوثنيه الفارسيه ذات الهدف القومي السياسي الفارسي,و المراقد هي مورد لا ينضب للمال يمول نفسه بنفسه عدا عن كونها وكر علني لايمكن غلقه او منعه للعمل السياسي المُغَلّف دينيا و اوكار عمل مخابراتيه للفرس في كل بلد يحوي هذه المراقد,اما العمائم فقد رسم العقل السياسي الفارسي ذو الدهاء ثلاثة آليات جعلت من هذه المهنه(العمامه الممارسه للتنويم المغناطيسي و صناعة حصان طرواده) محل تسابق للفوز بها, الآليه الاولى هي آلية فرهود سحت الخمس و ما يتبعها مما اسموه اموال الحقوق الشرعيه,التي تجعل من لابس العمامه كمضلل للعقول و مبكي الرعاع و شاحن للبغضاء و محرض على الثارات,صاحب عيش رغيد بحده الادنى في بداية ممارسته المهنه ليتصاعد تدريجيا الى صاحب عشرات الوف ثم مئات الوف و ربما مليونيرا او صاحب ثروه كبيره بمرور السنين, الآليه الثانيه استباحة الاعراض( بدعارة المتعه) حيث يمارس بهواه الفحشاء مع من اشتهى من اعراض المُضَلََلاَت و الساقطات بأسم الشرع و الدين , الآليه الثالثه هي الوجاهه و السطوه على الاتباع الذين يوجههم كيفما شاء بأهواءه السياسيه و العقائديه و ما يترتب على ذلك من كسبه النفوذ بدرجاته المختلفه,هذه الآليات التي وضعها الفرس بعقل سياسي جبار هي من تديم لهم استمرارية النفوذ, و عمد الفرس كما ذكرنا سابقا في احدى حلقات هذه السلسله من المقال الى اختصار الدين للهدف السياسي الفارسي باحداث مُحَدَدَه من التأريخ و تحريفها و الافتراء عليها لغاياتهم عملا بتوصيات مؤتمر نهاوند لكسرى يزدجرد, فزادوا عليها باختلاق القصص لغاية زيادة و تأجيج البغضاء و العداء كرواية فدك و كسر الضلع و اسقاط الجنين لدى المغيبون عقلياً المنومونَ مغناطيسيا,في ندوةٍ عقدتها قناة المستقله عام 2008 بخصوص هاتين المسألتين و استضافت معممين من معبد قم الفارسي و تابعه النجف من المقولبين فارسيا و عمائم الآليه الثلاثيه الآنفة الذكر حول قضية فدك اولا و التي اراد الفرس المجوس بموجب حنقهم على الله على اظهارها (كمأساة انسانيه حَلَّتْ بالبشريه و ستنزل الويلات بأمتداد التأريخ),و لكن الفرس يبحثون عن اي شيء ليصنعوا منه قصة مأساة يحشوها بعقول الرعاع ليأججوا العداء,ففشل الفرس في صنع قصة مأساة تؤجج العواطف فلجئوا الى اختلاق فرية كسر الضلع و اسقاط الجنين, استضاف مقدم البرنامج عدة مثقفين ليناقشوا معممين من الحوزات في قم و النجف كان ابرزهم (موهامد غازفيني)- اي محمد القزويني- فارسي من قم يتكلم العربيه بصعوبه بلكنه فارسيه, دار النقاش لمدة 8 ايام متتاليه و كل حلقه تأخذ اكثر من ساعتين نقاش , كان مقدم البرنامج يلجأ لمعلوماتية الانترنت فيما يورده المعممون من النجف من معلومات ليتأكد من صحتها و لكن دائما كان يكتشف الكذب و التدليس و نسب اشياء لغير مصادرها و الاتيان بقصص و معلومات لا وجود لها اصلا و يواجههم بها , فيقطعون الاتصال او يقطع الاتصال بهم مقدم البرنامج نتيجة عدم احترامهم للحاضرين و جمهور المشاهدين بسرد الاكاذيب و التدليس و المراوغه العبثيه(لا بد من الاشاره هنا الى ان الفرس يقدسون الكذب في تراثهم المجوسي و هو من سماتهم القوميه لذا فأن الاثني عشريه الفارسيه اعتبرت ان التقيه- الكذب – تسعة اعشار الدين , و لا دين لمن لا يؤمن بالتقيه), استمر النقاش دون جدوى مع( موهامد غازفيني), فتارة يلجأ للكذب و تارة اخرى للتدليس و دائما يحاول ان يحرف النقاش الى نقطه او محور غير الذي يدور فيه محور الجدال و هكذا و انهى مقدم البرنامج الحلقات الثمانيه دون ان يحصل على اي اجابه قاطعه تثبت صحة الروايه و منها:

ما هو المصدر الاول للروايه؛ فظهر ان مصدرها من فارسي اسمه جابر بن حجر رواها لاول مره في القرن الثالث الهجري , قفز من بلاد الفرس و سردها.

من اي مصدر من شخوص اي من آل البيت او معاصر لهم اسْتَّقّّ روايته و متى  ؟, لا جواب.

من هُمْ الشهود المعاصرون للحدث حينذاك و ادلوا  بروايتهم و شهادتهم عن الحادث و في اي مصدر تم توثيقها ؟ لا  جواب.

تقولون ان باب بيت الامام علي قد كُسِر و ان قطعة من الخشب  كذلك  المسمار قد كسر ضلع الزهراء و روايه اخرى تقول انه احْرِقَ, و لكن الابواب لم يبدأ استخدامها في الجزيره العربيه و الشام و العراق الا في القرن الرابع الهجري في العصر العباسي الثاني ؟ فمن اين اتى هذا الباب الذي انفرد به بيت علي بن ابي طالب ؟ لا  جواب.

  كيف يمكن  تصديق انَّ علي بن ابي طالب المعروف بشجاعته و اقدامه منذ صغره و يوصف بأسد بني غالب و الذي بارز و صرع من كانوا يرعبون قلوب الرجال و هو لم يتجاوز الخامسة عشر من عمره و مآثر اقدامه و شجاعته مضرب الامثال و كثيره , كيف لشجاع مثله ان لا يدافع ثم يختبيء ثم يُجَّرْ مربوطاً بالحبال ؟ اهذا يُعْقَلْ ؟ لا  جواب.( لاحظ دس السم بالعسل للخبث الفارسي , التظلم لعلي و في ذات الوقت الاساءه له و امتهان شخصه لهذه الدرجه).

ماذا كان موقف عشيرة بني هاشم من الاعتداء على ابنتهم و ما ردود الافعال و تداعيات الحادث حينها سواء من بني هاشم او المهاجرون و الانصار ؟  لا  جواب.

ذكرتم ان الزهراء بعد اسقاطها الجنين اضافه الى ما تلقته من ضرب ادى لكسر ضلعها فهي  كانت تجري خلف القوم الذين هاجموا المنزل و احرقوه و من ثم ركبت الدابه و اخذت تنادي على بني هاشم و الرجال ان ينصروها, فيما اساسيات علم الطب البشري لفسلجة و بيولوجية الجسم البشري ثبَّتَت انَّ الاصابه بكسر لضلع من القفص الصدري يؤدي الى تهتك بأحدى الرئتين تؤدي الى اضطراب عملية التنفس و نزيف داخلي يصاحبه آلام بالغة الشده تُعْجِزُ الانسان عن الحركه الطبيعيه, هذا من جانب, و الآخر ان الانثى المجهض او المُسْقِط تُصاب بأرهاق بالغ الشده يلازمه آلام لا تُحْتَمَل(لم تُعْرَف المُسَكِنَات و التخدير وقتذاك) تؤدي الى الاغماء و فقدان الوعي باضعاف ما يلازم حالة الطلق و الولاده و احيانا كثيره يفضي الى الغيبوبه المؤديه للموت بغياب العون الطبي السريري, فكيف ركبت الزهراء دابتها بعد الاسقاط مباشره و هي في حالة مُجْهِضْ و مكسورة الضلع لتنجد زوجها و تطلب العون من عشيرة بني هاشم- و هل عشيرة بني هاشم هكذا اصبحوا رعاديد كلهم و فقدوا رجولتهم و فقدوا الغيرة و الحَمِيَّه على عِرْضِهِم و اختبئوا في منازلهم – كما ذكرنا سابقا لاحظ دَسَّ السم بالعسل ,التظلم و البكاء و الاسى يلازمه الاساءه و الطعن بخبث فارسي لا يوازيه خبث عرفته البشريه بغير الفرس الحاقدون-(هذا التساؤل اورده ايضا حسن العلوي امام الشاشه و اورده في احد مؤلفاته و هو الذي يفتخر انه شيعي ابن شيعي و يذكر كذلك من انه لم يصلي في حياته سجده واحده لله و لم يصم يوما من رمضان, لانه يأخذ المسأله كموروث فقط), النتيجه كانت ايضا لا جواب من (موهامد غازفيني).

و الكثير الكثير من الاسئله التي طرحها المحاورون و مقدم البرنامج لا مجال لسردها جميعا هنا بقيت دون اجابه( تسجيل الحلقات موجود لدى قناة المستقله ). و عليه كان (موهامد غازفيني) طوال الحلقات يزوغ محاولا التهرب من الاجابه على الاسئله المُحْرجَه فمثلا اذا كان السؤال عن زراعة البن في البرازيل في امريكا اللاتينيه, حاول جر النقاش الى زنجبار في افريقيا عن زراعة القرنفل و هكذا.

خلاصة الموضوع ان الفرس قد رسموا لهم طريقا عملاً بتوصيات مؤتمر نهاوند و هو الدخول للاسلام بعمامة الهيام حبا بمن انتقوهم من آل البيت و العمل على تحوير العمل السياسي الى دين بِسِمَه و بصمه مجوسية الجوهر و المحتوى و اعطائه سِمَة المذهب , فارسية الهدف قومية التوجه بأسلوب الولوج للعواطف و تأجيجها و الشحن العدائي الثأري الانتقامي يترافق مع عملية انتزاع العقل و ادارته كلياً بهيكلية الديانه الوثنيه المجوسيه التي تُقّدِس الاوثان و تؤله البشر,وصولا للهدف الفارسي في هَّدْ الاسلام من داخله و اعادة الامبراطوريه الفارسيه بالمسميات الدينيه كخروج المهدي (خسرو مجوس او برويز بابا) ليبيد عرب العراق عن آخرهم كما ورد في كتاب (للكوراني) ثم ينتقل لابادة كل العرب بعد العراق في الشام و الجزيره العربيه,الكل يتذكر منظر العراقيين العائدين للوطن عبر الحدود من سوريا و الاردن و الدموع كانت تنهمر من العيون اثناء زحف المغول المعاصرون و من معهم من تتار العصر و فيالق الفرس غير المنظوره و بيش-جيوه الاكراد و هم يزحفون كالنار تلتهم العراق و اكثرهم كان يسير على الاقدام لعدم توفر وسائط النقل غير عابئين بخطر الموت حباً بالعراق الوطن الخالد, و لاول ظاهره تتشكل في تأريخ الحروب لفتت نظر الاميركان و الصهاينه حينها و ارعبتهم  و تناولتها الصحف الغربيه(وطنٌ تلتهمه نيران الغزاة بأشنع و افظع ما عرفته البشريه من رعب الاسلحه الفتاكه الرهيبه- الصدمه و الترويع- و دول الجوار تركيا و السعوديه و الكويت و الاردن و سوريا وضعت معسكرات لاستقبال الفارين من جحيم الموت على حدودها كأجراء طبيعي لمثل هذه الحرب و لكن المعسكرات لم يأتي لها احد تاركا الوطن العراق بل الادهى ان العراقيون في دول الجوار يسيرون على الاقدام عائدون للوطن رغم الموت), او ليست مُحِقه توصية مؤسسة راند الصهيو- امريكيه و معها هنري كيسنجر, فأنظر ماذا فعل جيش المخزي المُقَوْلَب فارسيا و الذي انْشِيء بتنسيق فارسي-اميريكي بعد الاحتلال بشهور و يقوده شفج الجاموس مرتدى القذر لا مقتدى الصدر الممتليء جهلا و اجراما و كفرا و  وَلاءاً للمجوس, هو من هجَّرَ الملايين و قتل مئات الالوف و معه من تخفى تحت اسمه و شكل لهم الغطاء من البيش-جيوه الكرديه و فيلق نجس و عهر و اطلاعات الفارسيه و ميليشيات احمد الجلبي و جَرَبْ الدعوه الفارسي المجوسي و شركات المرتزقه, فعل جيش المخزي للمخطط الصهيو-مجوسي-الانجيلي الصليبي ما لم يستطع الاميركان فعله يوم فجَّرَ الموساد و الاسايش الكرديه و اطلاعات المجوس و السي آي أي و أم6  مراقد سامراء ليعلنوا ساعة الصفر الفارسيه للانقضاض الذي يريده الصهيو-اميركان, قتل عشاق آل البيت مئات الالوف من( النواصب) في شهر رمضان و احرقوا المساجد و كتاب الله و نسفوا المآذن, هذا الذي يدعونه بالوطني العروبي و المقاوم ؟اذا كانت المقاومه و الوطنيه و العروبيه هكذا و مقرها قم , الا من يشرح لنا ماهِيَّة العداء للوطن و الانتماء القومي و خدمة الغزاة كيف هي ؟ فنحن جهله اغبياء لم نبلغ الرشد بعد لنميز الخبيث من الطيب,يذكرنا ذلك بنعت الوطنيه و العروبيه للخالصي في الثلاثينات يوم اصدر فتوى للقطعان المُسَيَّرَه بتدجيل الفتاوى بحرمة الالتحاق بالجيش العراقي و ان تُرْسَلْ اموال (فرهود سحت الخمس) من العراق للمجهود الحربي لجيش الفرس حينها ,من الحاضن الان لاحزاب الفرس المجوسيه الناخره للعراق و مخابرات الفرس , انهالت الفتاوى لالقاء السلاح و ترك الغزاة لافتراس العراق و الى اليوم لا مقاومه للغزاة و العراق يُذبح من الوريد الى الوريد, و (ارواحنه كلها فدى للصدر و ابنه مقتدى) و الدنيا قامت و لم تقعد لان الدكتور فاضل الربيعي تهجم على (الاله) الفارسي المجوسي السيستاني عضيد الغزاة من قناة الجزيره, انتشرت الشماته يوم سُبِيَت الفلوجه و تم ذبح النواصب المقاومين , نحن لا نبيع المخدر و نبعد عن الواقع المُر الاليم فما خرجت المظاهرات في البصره ضد الغزاة و لم يُطْلَقْ بها شعارا واحدا ضد الاحتلال بل للكهرباء فقط لاشتداد الحر , انهم يعلمون من هو (علي زندي آغا يزدي-الاديب- الفارسي العابر من خلف الحدود المخلص لانتماءه القومي الفارسي هذا الفارسي المُسَفَّر من العراق في عام 1974 و اخيه-ريزا جفاد تاغي اي رضا جواد تقي و باغِيرَ سولاغَ غلام خسرفي اي باقر صولاغ غلام خسروي مدخل ثقافة اللواط و الدريل الفارسيه المجوسيه للسجون العراقيه و طبطبائي الاصفهاني باقر صريع القبقاب و ما هو بشهيد محراب الا اللهم محراب اجداده بمعابد شاهبور اردشير المجوسيه و الذي صار يُدَرَّس منهج تربوي عنه على انه رمز وطني عراقي و هو الذي قاتل مع الزحف الخميني المجوسي ضد العراق و فتك بالاسرى و بالذين تقولبوا فارسيا و سُلِبَت عقولهم مجوسيا بهيام الفرس حبا و عشقا و غراما ب 13 فقط من العرب لا غير و ليس 14 لان خسرو مجوس او برويز بابا ليس محمد بن الحسن العسكري, و كريم شاهبور و غيرهم و مع هذا انتخبهم القوم كعراقيين و لا مشكله , فارسي واحد بتدجيل فتاواه هو من ينحر العراق بعد سلب العقول و صياغة حصان طرواده , الحصان الذي لا يختبيء جنوده خديعة ً عسكريه لينقضوا في الظلام على البلاد بل الحصان الذي بينك و معك نهارا و ينقض عليك بصدور الفتوى و يترك الغزاة تهتك و تفتك بالوطن و يلعلع الصوت على العربي الذي ينتخي ليقاتل مع المقاومه(الارهاب الناصبي الوهابي و البعثي) لطرد الحلف الصهيو-مجوسي-الانجيلي الصليبي بأنه الارهابي الاجنبي القادم من خلف الحدود, هذا هو الواقع بالعراق و من يزبد و يرعد بالوطنيه العراقيه متمسكا بموروث القولبه الفارسيه عزة ً بالاثم و بانه غير موال ٍ للفرس و اننا طائفيون فليعلمنا فكما ذكرنا نحن اغبياء لم نبلغ الرشد بعد و مصابون بانحراف النظر و الحَوَلْ و لا نرى الامور بحقائقها, فيا باقي ارجاء البلاد العربيه اقول لكم ما قاله عدو الفرس الخليفه المؤمن المقدام تاج الرأس العربي ابو جعفر المنصور الذي ازاحت جوقة زرادشت الصهيو-صليبيه المجوسيه للدياثه و اللواط تمثاله الرمز من بغداد كما ازالوا من النجف رمز ثورة العشرين و القوم تتفرج و لو كانت صخرة القيت على مرقد يُعْبَد كوثن و اله دون الله لقامت الدنيا و لقُتِل (النواصب) بالالوف و دُمَرَّت عشرات المساجد (الناصبيه) و  لو مُسَّ  الهٌ مجوسي(مرجع) بكلمه لحدث نفس الشيء, ابوجعفر المنصور قال: ليس القائد البارع من يعرف كيف يخرج من المأزق, القائد البارع من يعرف كيف لا يقع في المأزق ,ايها الناس ايُ طامةٍ كبرى حَلَّت بالعراق, الفرس صنعوا لهم حصان طرواده في العراق و لبنان و اليمن و الكويت و السعوديه و الخليج, الفرس صنعوا القطعان المنزوعة العقل المُقَوْلَبَه فارسيا و مجوسياً, فأحذروا ان يحل بكم ما حلَّ بالعراق و ساعدوا مقاومة العراق (الارهاب الناصبي الوهابي و البعثي) التي هي الوحيده الى اليوم من منع الزحف ان يصل اليكم, و راقبوا حصان طرواده بين ظهرانيكم قبل ان يترَجَّل منه الجنود في الظلام لينقضوا عليكم و  تُدَمَّر دياركم و تُسْبَوْنَ بالشراكه الصهيو-مجوسيه و تجز رقابكم كالخراف كما حصل للعراقيين اليوم يُقتلون بقطع الرأس و تثقيب الرؤوس بالدريل و يُلاط برجالكم من وحي ديانة زرادشت و مزدك بفتاوى المعابد (الحوزات) التي تُطْلِقُ القطعان المُنَوّمَه مغناطيسيا بديانة المجوس التي اعطيت اسم (المذهب الجعفري) و المُقَوْلبَهَ فارسيا ضد اوطانها و انتمائها القومي لصالح الهدف القومي الثأري الفارسي, تَغدَّوْا بهم قبل ان يتعشوا بكم فعددهم الان بعشرات الالوف ان لم يكن بمئات الالوف في الجزيره و الخليج من مجاميع  لاري , خنجي (خانجيي) , بهبهاني (باهباهانيي) , اشكناني (آشكانانيي) , قبازرد(غابازارد) , معرفي( مآريفيي) , ما تقي (ماتاغيي) , تنديل(تاندييل) , دشتي(داشتيي) , ابل(آبيل) , صفار(سافاور) , صراف(ساراوف) , جواد ابو الحسن(جافادا  ابو الهاسان) , هزيم (هازييم), بوشهري(بوو شاهريي) , بو دستور(بوو داستوور) , بندري (بانديريي), قنبري(غانباريي),  طهماسبي(تيهماسابيي)- هؤلاء سينقضون عليكم و يصبحون الاسياد عليكم كما حال (تباتبائي الاسفاهاني) و شاهبوري و زندي آغا يزدي (الاديب) و  سادورغاباناجي(صدر الدين القبنجي) و ريزا جفاد تاغي(رضا جواد تقي) و باغيرَ سولاغَ غُلامَ خوسرفي(باقر صولاغ غلام خسروي) و جلاليَ كُجِكْ آسغاري(جلال كجك اصغري-جلال الدين الصغير) و الباكستاني ابراهيم شاه اشيكر جباتي (ابراهيم الجعفري) مُفَجِّر عمليات قتل و تهجير (النواصب) كذلك موالي الفرس من بائع السبح مُزَوِّرْ الجوازات نوريه بنت كامل و باقي الجوق, فستخنع لهم القطعان المنومه مغناطيسيا و المقولبه فارسيا بموروثها الزرادشتي الخُرَّمي, لا تساعدوا المقاومه العراقيه(الارهاب الوهابي الناصبي و البعثي) فما انتظر رجالها يوما العون منكم فما انتم بنخلةٍ من العرجون يُرْجَى تمورها و لا في القيض من سعفٍ  لِيُرْجَى ضليلها ,فما الحنظل و الشوك بآيل لثمر ٍ يؤكل و سحابة دخان القار الاسود المشتعل ما بآيلةٍ  الى  مطر ٍ فماء يُشْرَب, و لكن كفوا عنها شَرَّكم المستطير في كراهيتكم و حقدكم الدفين على العراق و اهله لاجل ان لا تُسْبوا فما انتم بحائزي جَلَدْ العراقيين و صبرهم و أناتهم و شجاعتهم و اقدامهم و مرجلتهم  و صلابتهم و بأسهم المعهود بشدته بمقارعتهم للجحيم , لانكم ان سُبيتُمْ بصفقةٍ بين الفرس و الامريكان و الانجليز و صهيون فستنتهون بأشهر ان بالغت بالتفاؤل , هذا ان لم يكن بأسابيع او ايام و منكم من ينتهي بساعات, فيا قوم اتعظوا  و  لاَتَ  ساعة ندم.

 

 

خليل البابلي

 

اتصل بنا
Contact us
المنهاج السياسي
الأرشيف
 بعض

مقابلات الرفيق أبو بشار على الفضائيات وبعض الخطابات

أدب الجبهة
النثر--- الشعر

مواقع أحوازية وعربية

أرشيف نشرة الأحواز

مجموعة فيديوات صوتيه لقصائد الرفيق 
أبو نزار المحمرة
كتب وبحوث أحوازية
مكتبة الأحواز
القوانين الدولية في ما يخص حق تقرير المصير
ألمركز الأحوازي للدفاع عن حقوق الإنسان
احواز فيديو 

احواز فوتو

من تاريخ الأحواز

 القوميات غير الفارسية
تصفحوا موقع
منتديات الوحدة العربية
منتدى الكلمة العربية الصادقة

فضائية الجزيرة

فضائية المستقلة

فضائية روسيا اليوم

 
 

لمراجعة ما قبل هذا التاريخ، يرجى البحث في " الأرشيف"


جميع الحقوق محفوظة  2009 - 2007 © للمركز الإعلامي لـ الجبهة الديمقراطية الشعبية للشعب العربي في الأحواز